اخر الاخبارمجتمع

الدكتور النهاري في ذمة الله

فقد الوسط الاعلامي والثقافي مساء امس الاحد الدكتور عبدالعزيز بن محمد النهاري أستاذ المكتبات بجامعة الملك عبدالعزيز ورئيس تحرير جريدتي البلاد وعكاظ سابقاً، الذي وافته المنية بأحد مستشفيات جدة.

الفقيد عمل في مجال الصحافة والتلفزيون لأكثر من 40 عاما، وله العديد من المؤلفات العلمية والمقالات. أما أكاديميا فقد عمل كعضو هيئة تدريس بجامعة الملك عبدالعزيز، وله العديد من الأطروحات الإعلامية والعلمية المهمة، حاصل على بكالوريوس مع مرتبة الشرف في علوم المكتبات والمعلومات من جامعة الملك عبدالعزيز، نال الماجستير في علوم المكتبات والمعلومات من جامعة ميشيغان الغربية، والدكتوراه في علوم المكتبات من جامعة كاليفورنيا – لوس أنجلوس

عمل في صحيفة عكاظ نائباً لرئيس التحرير، ورئيسا لتحريرها بالتكليف بعد استقالة الدكتور هاشم عبده هاشم، بعد أن تدرج في مشواره الصحفي بين وكالة الأنباء السعودية، وصحف المدينة والجزيرة والبلاد. وكان أيضا رئيسا لتحرير صحيفة البلاد، لمدة 12 عاما، كما عمل في الإعلام المرئي بشبكة قنوات راديو وتلفزيون العرب ART ،

هذا وقد نعاه رفيق دربه الدكتور هاشم عبده هاشم حيث عبر في حسابه على تويتر بتغريده قال فيها ” فقدت منذ قليل أغلى إنسان في حياتي الاخ والصديق ورفيق العمر الدكتور عبدالعزيز النهاري .. يرحمه الله رحمة الأبرار ويسكنه فسيح جناته ويربط على قلوب ابنه محمد وبناته الدكتورة جواهر وولاء وآلاء وحياة وحنين وزوجته الغالية ويصبرنا على فراقه . إنا لله وإنا إليه راجعون.

كما نعاه صديقه الكاتب والاعلامي خالد السليمان بتغريده مماثله كتب فيها ” رحم الله الدكتور عبدالعزيز النهاري نعم الرجل ونعم الذكرى صديقا وزميلا ورئيسا.. أعزي أسرته وأعزي نفسي وأسأل الله عز وجل أن يتقبله بواسع رحمته ويلهم أسرته الصبر والسلوان .

كما نعى الدكتور عبدالعزيز النهاري رحمه الله العديد من الاعلاميين والكتاب والمثقفين سألين الله له الرحمة والمغفرة والعتق من النيران
وكان آخر ما كتبه المرحوم الدكتور عبدالعزيز النهاري قبل وفاته بأيام تغريده على حسابه الشخصي بتويتر تحدث فيها عن مناقب الإعلامي بدر كريم قائلاً ” رحم الله الدكتور بدر الأخ والصديق الذي نذر نفسه لخدمة غيره في كل مكان وزمان ..بدر يظل علما رغم رحيله عن دنيانا الفانية .. بدر الحبيب باق بيننا وفي قلوبنا .. رحمه الله وجعل الجنة مثواه

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *