اخر الاخبارمحليات

هام | مؤشرات على تأثر أجزاء عِدّة من الجزيرة العربية بحالة ماطرة قد تكون مميزة نهاية الشهر الحالي

تُشير الخرائط الجوية الى حدوث تغييرات واضحة في توزيع الكتل الهوائية في النصف الشمالي من الأرض، اذ يتوقع أن تتجدد فرص الأمطار على أجزاء من عِدّة من شبه الجزيرة العربية بمشيئة الله اعتباراً من نهاية العام الحالي.
مؤشرات مُتزايدة لحالة ماطرة تشمل العديد من المناطق
وحول التفاصيل، ترتفع المؤشرات مع نهاية الشهر الحالي وبشكلٍ واضح، على ارتفاع الضغط الجوي في مناطق هامة من القارة الأوروبية، بدءاً من جنوبها مروراً بغربها، امتداداً حتى شمال القارة الإفريقية، ما يسمح باندفاع احواض علوية باردة شرقي البحر المُتوسط، وتعتبر هذه المناطق الأخيرة هي المنشأ الأهم للمنخفضات الجوية الفعّالة المؤثرة على شبه الجزيرة العربية خلال فصل الشتاء.
ذات المؤشرات في مركز طقس العرب تُشير أن ارتفاع الضغوط الجوية على مناطق هامة من القطب مع الأيام الأخيرة من الشهر سيسمح بتعمق أكبر للأحواض الباردة نحو منطقة الخليج العربي اثناء انسحاب المنخفضات الجوية المؤثرة على شرق البحر المُتوسط، فيقوم بإزاحة المرتفع الجوي المتمركز فوق أجواء الجزيرة العربية، وهُنا تبرز احتمالية تعرض أجزاء عِدّة من دول الخليج بأحوال جوية غير مُستقرة لاسيّما مع هبوب تيارات هوائية دافئة ورطبة من عروض شبه مدارية، واستجابة سطحية لمنخفض البحر الأحمر بشكل واضح وفعالّ.
لكن لا يزال المسار النهائي ومدى تعمق هذه الأحواض الباردة غير معروفاً، حتى ساعة إعداد هذا التقرير، حيثُ تضع بعض الخرائط الجوية الصادرة عن النماذج العددية العالمية، تأثيراً مباشراً على أجواء الجزيرة العربية بمشيئة الله، مع فرص جيدّة لامتداد الفعالية الجوية لأجزاء واسعة من وسط وشرق السعودية التي تعاني من ضُعف الموسم المطري الحالي، وتشير خرائط جوية أخرى وهي عديدة، إلى عدم تأثر الجزيرة العربية بفعالية جوية واسعة.
وعند تلخيص ما تقدّم ووضعه ترتفع فرص تأثر سائر الجزيرة العربية بمنخفضات جوية شتوية الطابع مع نهاية الشهر الحالي وبداية الشهر القادم، ولكن لا تزال تفاصيل وحيثيات التأثير غير واضحة وجلية منذ الآن، إلا أنها قد تجلب الأمطار الهامة، إذ يعتمد ذلك على كمية الرطوبة المرافقة للمنخفض الجوي بالإضافة لمدى استجابة واستثارة الرطوبة المدارية واندفاعها لأجواء المنطقة اثناء تأثير المنخفضات الجوية.
وسيبقيكم كادر التنبؤات الجوية في “طقس العرب” على إطلاع بآخر المستجدات الجوية خلال الأيام القليلة القادمة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى