اخر الاخبارثقافة

إطلاق اسم فنان العرب محمد عبده على استوديو الصوت بجامعة الاعمال والتكنولوجيا..

جدة ـ
في أجواء من الحفاوة جمعت بين المستقبل والتاريخ ، انعكست ابتسامة الإعجاب على محيا فنان العرب الكبير محمد عبده أثناء زيارته أمس التي خص بها جامعة الأعمال والتكنولوجيا في مبناها الجديد على كورنيش جدة ، حيث تجول بين أروقة الجامعة وامكانياتها العالمية قبل أن تثير اهتمامه مجموعة الاستديوهات الحديثة والتي تم تجهيزها لخدمة الطلاب في مجالات التصوير المرئي والفوتوغرافي والمونتاج بالإضافة الى اقسام الصوت والإعلان ، وقد أبدى فنان العرب محمد عبده اعجابه بالتجهيزات العالمية التي تواكب المستقبل مؤكداً بأنها ستسهم في احداث نقلة كبيرة على المستوى البعيد وإخراج جيل محترف في صناعة وانتاج الفن والإعلان والإعلام بالسعودية في وقت تكفلت فيه الدولة حفظها الله بتوفير الدعم الكبير نحو تحقيق رؤية 2030 .
والتقى فنان العرب خلال زيارة المبنى الجديد الدكتور عبد الله بن صادق دحلان رئيس مجلس الأمناء،و الأستاذ الدكتور أسامة جنادي رئيس جامعة الأعمال والتكنولوجيا والعديد من قيادات الجامعة والطلبة ، وأعرب عن اعجابه الشديد بما شاهده في جامعة عصرية تواكب متطلبات العملية التعليمية ، كما أطلع عن كثب على التجهيزات المتطورة التي تم توفيرها في مسرح ومرافق الجامعة والنادي الرياضي، واستوديوهات كلية الإعلان والمحكمة الافتراضية لكلية القانون ، اضافة الى التخصصات المميزة التي تقدمها كلية ادارة الاعمال وكلية الهندسة وتنوع وتميز الاقسام التعليمية والمرافق بكل كلية في الجامعة.
كما استمع إلى شرح مفصل من رئيس الجامعة عن دورة عمل المبنى الذي يستعين بالذكاء الاصطناعي وأحدث التقنيات الحديثة، ، حيث يضم 60 قاعة دراسية، وأكثر من 8 استديوهات للتصميم والعمارة، و20 معمل للحاسوب بمجموع أجهزة تفوق 850 جهازا، و15 معمل متخصص للتخصصات الأخرى، مما يوفر إمكانية إجراء 31 ألف تجربة تعليمية يومية.
وجهزت الجامعة في مبناها الجديد بمكتبة مركزية عصرية على امتداد طابقين خصصت لأجهزة الحاسوب، ومسرح متطور يتسع لـ700 كرسي، و7 قاعات ومسارح أخرى تتسع لـ500 شخص.
وتكريما من الجامعة لدور فنان العرب الريادي في دعم الأغنية والموسيقى السعودية والعربية طوال مسيرة طويلة من العمل الدؤوب ،اعلن رئيس مجلس الامناء الدكتور عبد الله دحلان في ختام الزيارة عن تدشين أحدى أهم استوديو الصوت لكلية الاعلان بإسمه ، في الوقت الذي تسعى فيه الجامعة لتأسيس معهدٍ مخصص للموسيقى يواكب التطور الكبير الذي تشهده الفنون في المملكة.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى