اخر الاخبارالعالم

الأردن: مقتل 11 شخصا وإصابة المئات في تسرب لغاز الكلور في ميناء العقبة

لقي 11 شخصا على الأقل مصرعهم في الأردن بعدما سقط صهريج يحمل مواد سامة خلال تحميله على سفينة.
وأصيب نحو 250 آخرين في ميناء العقبة، وأكد مدير هيئة الميناء أن الغاز المتسرب هو الكلور.
وكان الصهريج مملوءا بما يتراوح بين 25 و30 طنا من الكلور.
وكانت صور كاميرات المراقبة أظهرت سقوط صهريج فضي على سطح السفينة بعدما كان معلقا برافعة، وفجأة سقط وانفجر ليخرج منه الغاز السام.
وقال نائب مدير ميناء العقبة لقناة المملكة المحلية، إن “حبلا حديديا” يحمل الصهريج “انكسر” أثناء تحميلها على متن سفينة.
وشوهد أشخاص يهربون فور انتشار سحابة غاز أصفر عبر الرصيف وعلى سطح السفينة، التي كانت في طريقها لنقل شحنة الغاز إلى دولة جيبوتي.
وقالت وسائل إعلام حكومية إن 199 من الجرحى يتلقون العلاج في مستشفيات محلية لتعرضهم للمواد الكيميائية. وبحسب ما ورد فإن بعضهم في حالة حرجة.
والكلور مادة كيميائية تستخدم في الصناعة ومنتجات التنظيف المنزلية. إنه غاز أصفر – أخضر في درجة حرارة وضغط عاديين، ولكن عادة ما يتم ضغطه وتبريده للتخزين والشحن.
عندما يتم استنشاق الكلور أو ابتلاعه أو ملامسته للجلد، فإنه يتفاعل مع الماء لإنتاج الأحماض التي تدمر الخلايا في الجسم. يؤدي استنشاق مستويات عالية من الكلور إلى تراكم السوائل في الرئتين، وهي حالة مهددة للحياة تُعرف باسم الوذمه الرئوية.
ونُصح سكان مدينة العقبة، التي تبعد 16 كيلومترا شمال الميناء، بالبقاء في الداخل وإغلاق النوافذ والأبواب بعد التسريب.
وأفادت وكالة فرانس برس أنه تم إخلاء الشاطئ الجنوبي للعقبة، الذي يبعد 7 كيلومترات فقط وهو وجهة سياحية شهيرة، كإجراء احترازي.
أرسلت إدارة الدفاع المدني فرقا متخصصة إلى الميناء للتعامل مع عملية التسريب والتنظيف.
13 قتيلا على الأقل ومئات المصابين في تسرب للغاز جنوبي الهند
انبعاث غاز الميثان في القطب الشمالي “قنبلة موقوتة” يمكن أن تكون لها تكاليف اقتصادية هائلة
وقالت وكالة الأنباء الأردنية إن فرقا متخصصة تتعامل حاليا مع التسرب السام، وإن مستشفى طوارىء ميداني قد أقيم، وطُلب ممن يعيشون في المنطقة أن يظلوا داخل بيوتهم مع إغلاق الأبواب والنوافذ.
وكان المتحدث باسم الدفاع المدني، عامر السرطاوي قد صرح أن 234 شخصا أصيبوا بعد سقوط الصهريج الذي كان يحمل 25 طنا من غاز الكلور السام، وأضاف: “إن المتخصصين في التعامل مع المواد الخطرة في الدفاع المدني يتعاملون مع الموقف”.
وانتقل رئيس الوزراء الأردني، بشر الخصاونة، ووزير الداخلية الأردني، مازن الفراية، إلى موقع الحادث، بحسب وسائل الإعلام المحلية.
وقد شكل رئيس الوزراء فريقا للتحقيق في ملابسات الحادث، وزار المصابين في المستشفى.
من جهته قال مدير صحة محافظة العقبة، جمال عبيدات، إن المستشفيات المنطقة مكتظة و”لا يمكن أن تستقبل المزيد من الحالات. وإن المصابين تتراوح حالاتهم ما بين المتوسطة والحرجة”.
كما طالب المتحدث باسم الحكومة الأردنية بعدم الاقتراب من موقع الحادث، مضيفا أن تعزيزات طبية أرسلت للمنطقة.
وبحسب السلطات الأردنية فقد أخلي شاطىء العقبة في أعقاب الحادث، كما أرسلت طائرات إجلاء إلى المنطقة.
ويعد ميناء العقبة المنفذ البحري الوحيد للأردن، ونقطة عبور للعديد من صادراتها ووارداتها.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى