اخر الاخبارثقافة

المسرح المدرسي ..هو الحاضن الأول لكل المواهب والفنون..

بقلم :د. صالح بن معيوض الثبيتي
يعتبر المسرح المدرسي نشاطاً مهما في مجال التربية والتعليم ، لما له من اثر فعال في مخاطبة عقول النشيءووجدانهم؛ مما يثري العملية التربوية والتعليمية ، وتعميق ثقافة الأجيال بالتجارب ، وتشجيع الطاقات والطموحات للشباب من خلال مايقدموه على خشبة المسرح من برامج اجتماعية وثقافية وتجسيدها مسرحيا وتعويد الاطفال على النطق الصحيح وفن الالقاء وإثراء الحصيلة اللغوية ، وكيفية توظيف الفن المسرحي في خدمة التعليم ، وجعله لبنة طيبة في الحركة المسرحية المدرسية ، فهو يعمل على تعزيزدور اللغةالعربية باعتبارهالغة التعليم والمسرح يهتم باكتشاف الموهوبين ، ورعايتهم واتاحة الإمكانات لتنمية مواهبهم في إطار البرامج العامة بوضع خطة لتنفيذ فعاليات المسرح. برؤية منظمة مرتبة وفق المهارات كالرسم والتصوير والخطابة وتعويدهم على الجمال والحس المرهف ، وإشراك الاطفال في العمل الجماعي والتعاون في تنفيذ البرامج المسرحية وبشرط ان تكون المسرحية مناسبةلسن الاطفال ، وتوزيع الأدوار بينهم ، وتامين كافة مستلزمات العرض المسرحي ويجب ان يتوفر في العرض المسرحي القدر الكافي من الفرح والمرح بلغة بسيطة خالية من التعقيد مع مراعاة البساطة في الديكور والنص الجيد والخيال لتوسيع أفق الاطفال .
والكتابة للأطفال ليست أمراً هينا لا ن الطفل له خصائصه العقلية والجسدية والنفسية التي يجب مراعاتها في تجربة الكتابة للأطفال
الكاتب المسرحي يجب عليه مراعاة الميول والقدرات ووجدان الاطفال بلغة جميلة مثيرة تجذب انتباه الاطفال بجمل قصيرةتحقق رغبات الاطفال ، وميولهم وشعورهم بالتفوق والبطولة والتعبير عن معاناتهم ، واختيار النص المسرحي الذي يحقق أهدافا تربوية ووطنية ، ومتناسبا مع وقت المسرحية ومراعاة البنية الدراميةوالحدث المسرحية والشخصيات والزمان والمكان والصراع والحوار .
ووزارة التعليم قطعت شوطا كبيرا في النشاط المسرحي حيث عملت فرقة مسرحية نموذجية في كل منطقة وإدارة تعليمية ،واختيار الاطفال وفق شروط معينة والمسرح في تطور كبير وكل يوم نسمع انجازات المسرح في كل مكان في ظل رؤية ٢٠٣٠ في تقدم مستمر ولكن المسرح بحاجة الى دعم مالي والى عقد دورات تدريبية. تؤهل المشرفين القائمين بأعمال المسرح لآداء مهامهم ، ومسؤلياتهم بنجاح ، وتخريج العديد من الكوادر المسرحية وتوظيف الفن المسرحي في خدمة التربية ، وتنمية الحس الوطني في نفوس الاطفال من خلال المسرح المدرسي
٠٠
كاتب وناقد ادبي ومسرحي .

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *